top
الرئيسية » عارض الصور »
وفد المجلس التشريعي الى الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا يؤكد عدالة قضية الاسرى……..

اختتم وفد المجلس التشريعي الى الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا مشاركته في اعمال الدورة الربيعية للجمعية التي عقدت الاسبوع الماضي في مدينة ستراسبورغ الفرنسية وقد تراس الوفد د. برنارد سابيلا وضم في عضويته كلا من قيس خضر (ابو ليلى) و د.سحر القواسمي. وركز الوفد خلال مشاركته على ابراز قضية الاسرى التي تعتبر قضية مركزية للشعب الفلسطيني، مذكرا الوفود المشاركة والتي تمثل 47 دولة اوروبية بعدالة قضية الاسرى بصفتهم مقاتلين للحرية.

وقدم النائب ابو ليلى في كلمة له امام الجمعية موجزا حول الاضراب الذي يخوضه الاسرى في ظل تنكر ادارة السجون الاسرائيلية لحقوق الاسرى التي كفلتها المواثيق الدولية، وتجاهلها لمطالبهم المتكررة بتحسين ظروف اعتقالهم والذي يعتبر بمثابة قرار بإعدام هؤلاء الاسرى، ودعا ابو ليلى النواب الاوروبيين الى التدخل العاجل لتحقيق مطالب الاسرى العادلة وانهاء معاناتهم جراء الاضراب عن الطعام الذي يقوده برلماني منتخب وهو النائب مروان البرغوثي الذي تسعى اسرائيل جاهدة لاغتياله سياسيا.

وكان الوفد قد وزع على اعضاء الجمعية البرلمانية رسالة من النائب مروان البرغوثي يوضح فيها اسباب الاضراب ويطالب فيها البرلمانيين في العالم بالتدخل لإنهاء معاناة الاسرى ويضعهم امام مسؤولياتهم للضغط على اسرائيل لتطبيق القانون الدولي والمواثيق والاتفاقيات الدولية ذات العلاقة بالأسرى

وفي سياق متصل قدم المستشار الاول في وزارة الخارجية ماجد بامية عرضا امام اللجنة السياسية التابعة للجمعية البرلمانية عرضا تناول فيه الاجراءات الاسرائيلية الرامية الى انهاء حل الدولتين وشرعنه الاستيطان واخرها قانون التسوية الذي اقره الكنيست الاسرائيلي في شباط الماضي في خرق فاضح لمواثيق حقوق الانسان والقانون الدولي لا سيما اتفاقية جنيف الرابعة.

وفي نفس الجانب، طالب رئيس الوفد د. سابيلا خلال مناقشة الجمعية لتقرير حول حقوق الانسان في اوروبا، مجلس اوروبا بتوسيع نطاق المنطقة التي يغطيها التقرير لتشمل الدول ذات صفة المراقب والدول الشريكة من اجل الديمقراطية بما يضمن الرقابة على الانتهاكات التي تمارسها اسرائيل لحقوق المواطن الفلسطيني بصفتها عضوا مراقبا في الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا وبصفة فلسطين شريكا من اجل الديمقراطية معها.

كما استعرضت النائب سحر القواسمي في مداخلة لها خلال جلسة اخرى للجمعية حول اوضاع النساء اللاجئات وحقوقهن، معاناة اللاجئات الفلسطينيات بشكل خاص واللاجئين الفلسطينيين بشكل عام، وقالت : ان اللاجئات يشكلن 50?‏ من اللاجئين الفلسطينيين الذين يقارب عددهم الستة ملايين، كما انهن يعانين من ظروف معيشية وصحية صعبة، وان الاحداث في الدول المحيطة قد فاقمت من سوء هذه الأوضاع، واكدت على ضرورة تحرك العالم لتوفير الحماية للاجئين بشكل عام والنساء منهم بشكل خاص.

ويذكر ان الوفد الفلسطيني قد تقدم بمقترح للجمعية لإصدار قرار حول انقاذ حل الدولتين من خلال اللجنة السياسية التي ستعمل على تعيين مقرر للموضوع ليقوم بتقديم تقرير يتضمن مشروع قرار تتبناه الجمعية فيما بعد.

2017 جميع الحقوق مطبوعة لدى المجلس التشريعي الفلسطيني, رام الله - المصيون, هاتف :2984743 , www.pal-plc.org