top
الرئيسية » عارض الصور »
التشريعي يستقبل رئيس الجمعية البرلمانية لحلف شمال الاطلسي السيد باولو ألي

رام الله - استقبل كل من عزام الاحمد رئيس هيئة الكتل والقوائم البرلمانية-رئيس كتلة فتح والنواب عبد الله عبد الله، نجاة الاسطل ، وليد عساف وأمين عام المجلس التشريعي الفلسطيني ابراهيم خريشه السيد بابلو ألي رئيس الجمعية البرلمانية لحلف الناتو والقنصل العام الايطالي السيد فابيو سكولوزتش و نائب أمين العام الجمعية البرلمانية السيدة روكساندرا بوبا .

واستهل الأحمد اللقاء بالترحيب بالوفد مؤكدا الحرص على المشاركة في مختلف نشاطات الجمعية البرلمانية وتوطيد العلاقة بين البرلمانين، مشددا على أهمية هذه الزيارة ليتمكن رئيس الجمعية البرلمانية من الاطلاع عن كثب على الاوضاع الميدانية.

وأكد الأحمد ان الفلسطينيين صادقون في البحث عن سلام عادل وشامل وفق القرارات الدولية وخارطة الطريق، رغم أن كافة الجهود لاستئناف العملية السلمية يتم احباطها من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، وقال: لنشعر ان هناك تحرك واسع لاستئناف العملية السياسية بعد انتخاب الرئيس ترامب.

وحول ما يجري في المنطقة العربية فيما يخص ما يسمى بالربيع العربي قال الأحمد: خلال فترة الاحداث العربية، حصل الفلسطينيون على قرارين امميين هامين هما: اولا الاعتراف بدولة فلسطين بصفة مراقب غير عضو بموافقة 138 دولة وثانيا القرار رقم 2334، هذا الاخير الذي لم تضع الولايات المتحدة فيتو عليه.

وقال: نحن كفلسطينيين شعب متحضر ومتعلم ولا نؤمن بالتعصب الديني وقد انعكس هذا ايجابا بعدم تدخلنا او جرنا الى مناطق الصراع والاقتتال الداخلي في دولة عربية عديدة.

وقال الاحمد وحول استئناف عملية السلام: ان هناك عائق كبير للعملية السلمية وهو الاستيطان الاسرائيلي المتواصل على الارض الفلسطينية، مؤكدا ان الفلسطينيين يرغبون بالسلام الذي ان لم يتحقق فان المسؤول الاول هو اسرائيل والمجتمع الدولي.

بدوره شكر رئيس الجمعية البرلمانية الجانب الفلسطيني على حسن الاستقبال، وقال: هذه الزيارة مهمة لي لمعرفة آخر التطورات والاوضاع على الارض، الجمعية البرلمانية هي مؤسسة برلمانية سياسية تضم 29 برلمان عضو بالإضافة الى حوالي 30 برلمان شريك ومراقب، ونحن نعمل لتركيز اهتمام الجمعية على الامن وايضا العديد من المواضيع الجيوسياسية، كما أن الامن أصبح قضية عالمية لان هناك احداث كثيرة تؤثر اليوم على السلام في العالم وان الاستقرار في الشرق الاوسط مهم ويؤثر على استقرار العالم ككل.

من جهته أضاف د.عبد الله عبد الله: لدينا علاقات مع الجمعية البرلمانية منذ فترة طويلة، ونعتز بها ونرغب في تطويرها والحصول على مكانة اعلى في علاقاتنا البرلمانية، ونحن تحت الاحتلال وهذا اساس النزاع والتوتر.

وقال الوزير وليد عساف : هناك قانون سنه الكنيست الاسرائيلي يعطي الحق لإسرائيل بمصادرة المزيد من الاراضي الفلسطينية، علما ان هذا القانون يخالف القانون الدولي وميثاق روما، وتم ادانة هذا القانون دوليا، و البناء الاستيطاني الاسرائيلي متواصل لم يتوقف، كل يوم هناك بؤر استيطانية جديدة وتوسيع لتلك القائمة، على سبيل المثال لا الحصر هناك 6 بؤر استيطانية تم بنائها خلال ال6 اشهر الماضية.

2001 جميع الحقوق مطبوعة لدى المجلس التشريعي الفلسطيني, رام الله - المصيون, هاتف :2984743 , www.pal-plc.org