top
En
الرئيسية » نشاطات »
التشريعي يستقبل مسيرة تطالب بتوفير بيئة تعليمية ملائمة لذوي الاحتياجات الخاصة

رام الله – 6/05/2014- أكد أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني على أهمية ضمان حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في المؤسسات التعليمية كما أكدت القوانين والتشريعات الفلسطينية.

جاء ذلك خلال استقبال النواب عبد الله عبد الله ومصطفى البرغوثي ونجاة الأسطل وجمال ابو الرب مسيرة طلابية نظمها الائتلاف التربوي الفلسطيني، ضمن فعاليات أسبوع العمل العالمي والحملة العالمية للتعليم، حملت شعار نحو مدارس مواءمة بحلول العام 2020.

واجتمع النواب في إحدى قاعات المجلس مع عدد كبير من المشاركين في المسيرة من منظمين ومن ذوي الاحتياجات الخاصة حيث استمع النواب لمطالبهم، وأثنوا على جهودهم، مؤكدين أن هناك تطورا كبيرا في مجال الأنشطة الداعمة لذوي الاحتياجات الخاصة في فلسطين، ووجود عدد كبير من المنظمات والجهات الفاعلة في هذا المجال، والتي ينظم عملها قوانين وتشريعات تضمن حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة.

وسلم القائمون على المسيرة رسالة الى أعضاء التشريعي تضمن جملة من المطالب التي من شأنها تعزيز مكانة الأشخاص ذوي الإعاقة في النظام التعليمي الفلسطيني ويمنحم فرصا مساوية مع باقي ابناء شعبنا.

وتضمنت الرسالة تأكيدات بضرورة الالتزام بالاتفاقية الدولية لتعزيز الأشخاص ذوي الإعاقة2006، كون ان فلسطين من الدول التي صادقت عليها، وأيضا مطالب بتخصيص موازنات كافية لتحقيق مواءمة المؤسسات التربوية لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة فيها، وتبني سياسات الدمج.

2021 جميع الحقوق مطبوعة لدى المجلس التشريعي الفلسطيني, رام الله - المصيون, هاتف :2984743 , www.pal-plc.org